الرئيس التنفيذي لبنك قطر الأول للاستثمار يشارك في مناقشة دور القطاع المالي في تحقيق رؤية قطر للعام 2030 خلال مؤتمر “يورومني قطر” Banner

الرئيس التنفيذي لبنك قطر الأول للاستثمار يشارك في مناقشة دور القطاع المالي في تحقيق رؤية قطر للعام 2030 خلال مؤتمر “يورومني قطر”

يشارك بنك قطر الأول للاستثمار في رعاية مؤتمر “يورومني قطر 2012″، والذي يقام في فندق ريتز كارلتون في الدوحة في الفترة الواقعة مابين 11 و12 ديسمبر القادم

يشارك بنك قطر الأول للاستثمار، وهو أول بنك استثماري مستقل متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية في دولة قطر، ومرخَّص من قبل هيئة مركز قطر للمال، في رعاية مؤتمر “يورومني قطر 2012″، والذي يقام في فندق ريتز كارلتون في الدوحة في الفترة الواقعة مابين 11 و12 ديسمبر القادم.

وسيعقد مؤتمر يوروموني تحت الرعاية الكريمة لمعالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر ال ثاني، رئيس الوزراء ووزير خارجية دولة قطر وبإستضافة مصرف قطر المركزي تحت عنوان “إعادة هيكلة قطاع المال العالمي”

وسيشارك السيد عماد منصور، الرئيس التنفيذي لبنك قطر الأول للاستثمار، إلى جانب مجموعة من الخبراء الماليين والمختصين من مؤسسات رائدة في دولة قطر ضمن جلسة نقاش بعنوان “دور القطاع المالي في تحقيق رؤية قطر 2030”. حيث سيتم مناقشة أهمية الدور الذي سيلعبه القطاع المالي في تحقيق رؤية قطر الوطنية لعام 2030 الى جانب دور التعليم والتدريب والمزايا التنافسية لدولة قطر.

وعلّق السيد عماد منصور على رعاية البنك لهذا المؤتمر الهام بقوله: “نحن سعداء برعاية هذا المؤتمر الى جانب المؤسسات مالية الرائدة في الدولة. فنحن نسعى دائما لدعم الفعاليات التي تساهم في تفعيل الحوار البناء حول مستقبل القطاع المالي في كل من دولة قطر والعالم، فقد قامت دولة قطر باتخاذ خطوات فاعلة لتعزيز اقتصادها وجعله منيعاً أمام الاضطرابات الاقتصادية وقادراً على التعامل مع التداعيات المرتبطة بالأزمة المالية العالمية. فالتشريعات الصارمة ومعايير احتياطات السيولة وفرض إجراءات الشفافية والحوكمة المؤسسية إلى جانب المتابعة والإشراف المستمر أمثلة على الإجراءات الوقائية التي إتخذتها دولة قطر سعياً لتحقيق رؤيتها الوطنية للعام 2030.”

يشار إلى أن مؤتمر يورومني قطر 2012 يمثل الفعالية الأولى ضمن سلسلة من الفعاليات التي تهدف إلى تفعيل الحوار البنّاء حول تطور قطاع المال الإقليمي والعالمي، وذلك بالتعاون ما بين مؤسسة “يورومني” وعدد من الهيئات الحكومية والخاصة في دولة قطر. ويناقش الخبراء العالميون خلال المؤتمر مواضيع تتعلق بالأزمة المالية العالمية وتصدير رؤوس الأموال والتمويل الإسلامي ووكالات التصنيف.