بنك قطر الأول للإستثمار يعقد شراكة مع جلف مينا للإستثمارات البديلة Banner

بنك قطر الأول للإستثمار يعقد شراكة مع جلف مينا للإستثمارات البديلة

بنك قطر الأول للإستثمار يعقد شراكة مع جلف مينا للإستثمارات البديلة

أعلن بنك قطر الأول للإستثمار اليوم عن إقامة شراكة إستراتيجية مع شركة جلف مينا للإستثمارات البديلة المحدودة، و تهدف هذه الشراكة بشكل رئيس إلى تأسيس شركة متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية السمِحة تختص بإدارة الأصول لتكون الأولى من نوعها في المنطقة،حيث ستعمل هذه الشركة على تقديم مجموعة متكاملة من خدمات ومنتجات الإستثمارالإسلامي .

وبموجب هذه الشراكة سيمتلك بنك قطرالأول للإستثمارالمرخّص من قبل هيئة تنظيم مركز قطر للمال ومقره دولة قطر، الحصة الأكبر من أسهم شركة إدارة الأصول الجديدة، فيما ستقوم شركة جلف مينا للإستثمارات البديلة المرخّصة من قبل مركز دبي المالي العالمي بإدارة عمليات الإستثمارفي الشركة، و بعد التأسيس المبدئي و المؤقت في الخارج، ستسعى الشركة الجديدة للحصول على إعتماد هيئة تنظيم مركز قطر للمال كما سيشرف على أعمالها هيئة رقابة شرعية خاصة بها.

من الجدير بالذكر أن هذه الشركة الجديدة والتي سيتم إطلاقها في الربع الاخير من العام الحالي ستعمل على تقديم مجموعة متكاملة من الحلول الإستثمارية لتلبّي إحتياجات قطاع الإستثمار المالي الإسلامي. إذ أنها ستقدّم باقة متكاملة من الخدمات والمنتجات المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية السمِحة و سيشمل نطاق نشاطها جميع فئات الأصول لتلبي إحتياجات المستثمرين المرموقين من المؤسسات والمنظمات الخيرية، والأوقاف، والبنوك الإسلامية، وشركات التكافل وإعادة التكافل بالإضافة إلى الأفراد ذوي الملاءة المالية.

كما من شأن هذه الشراكة الإستراتيجية أن تقدم للعملاء خدمات ترقى لمستوى عالمي وذلك من خلال المعرفة المعمقة التي تتمتع بها شركة جلف مينا في مجال إدارة الأصول، وسجلّ الخبرة الحافل لفريق عملها في إدارة الإستثمارات في المنطقة، و المهنية الفائقة والقدرة على طرح منتجات وخدمات جديدة في السوق، و التي تتكامل بدورها مع الخبرة الواسعة التي يتمتع بها فريق عمل بنك قطر الأول للإستثمار، وشبكة العلاقة الواسعة التي يتميّز بها، والذي يُعد أحد أسرع بنوك الإستثمار المالي الإسلامي نمواً في المنطقة.

وتعليقاً على إعلان الشراكة الاستراتيجية بين بنك قطر الأول للإستثمار وشركة جلف مينا للإستثمارات البديلة، قال السيد عماد منصور نائب الرئيس التنفيذي للبنك ورئيس الاستثمار: “نحن سعداء بإقامة هذه الشراكة مع جلف مينا للإستثمارات البديلة، هنالك حاجة متزايدة للمنتجات والخدمات الإستثمارية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية و هنا تأتي هذه الشراكة والتي تتكامل فيها قدرات جلف مينا في مجال إدارة الإصول مع شبكة علاقات بنك قطر الأول للإستثمار لتلبية هذه الحاجة

كما أضاف السيد منصور بالقول: “تكمن رؤيتنا في الشركة الجديدة إلى الإرتقاء بقطاع الاستثمارات المالية الإسلامية ووضع خيارات الإستثمار الإسلامي على تنوعها بين أيدي مستثمرينا، سنسعى من خلال عملنا على تقديم خدمات إدارة الإصول على نحو متميز، وذلك من حيث عملية تخصيص الأصول على النحو الأمثل وبشكل ديناميكي لإقتناص أفضل الفرص الإستثمارية، آخذين بعين الإعتبار دراسة المخاطر والإلتزام بمعايير الإمتثال “.

وفي السياق ذاته، قال السيد هيثم عرابي الرئيس التنفيذي لشركة مينا جلف للإستثمارات البديلة: “يسعدنا جداً أن نتعاون مع بنك قطر الأول للإستثمار ولا أعتقد أننا سنجد شريكاً أفضل يشاركنا رؤيتنا في تقديم حلول إستثمارية فريدة ومبتكرة للذين يتطلعون للإستثمار وفق أحكام الشريعة الإسلامية السمِحة على المستويين الإقليمي والعالمي”.

وختم السيد عرابي بالقول : “نعتقد أن هناك فرصة هائلة نظراً للنمو المرتقب في قطاع الخدمات المالية المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. وإننا نتطلع لتلبية الاحتياجات المالية والإستثمارية لهذا القطاع الذي ما زال يواجه تحديات جمّة بسبب عدم إستحداث خدمات ومنتجات تلبي حاجة المستثمرين في هذا القطاع “.