بنك قطر الأول للاستثمار يتولى دوراً محورياً في إبرام صفقة تسهيلات تمويلية إسلامية مشتركة بقيمة 250 مليون درهم إماراتي لصالح شركة مصنع الإمارات الوطني للصناعات البلاستيكية Banner

بنك قطر الأول للاستثمار يتولى دوراً محورياً في إبرام صفقة تسهيلات تمويلية إسلامية مشتركة بقيمة 250 مليون درهم إماراتي لصالح شركة مصنع الإمارات الوطني للصناعات البلاستيكية

بنك قطر الأول للاستثمار يتولى دوراً محورياً في إبرام صفقة تسهيلات تمويلية إسلامية مشتركة بقيمة 250 مليون درهم إماراتي لصالح شركة مصنع الإمارات الوطني للصناعات البلاستيكية

أعلن بنك قطر الأول للاستثمار، أنَّ شركة مصنع الإمارات الوطني للصناعات البلاستيكية التي يملك حصَّة أغلبية بها، قد أبرمت اتفاقية تسهيلات تمويلية إسلامية مشتركة مدتها خمسة أعوام بقيمة 250 مليون درهم إماراتي قام بتنظيمها مصرف أبوظبي الإسلامي. وقد تمَّ توقيع الاتفاقية في مقرِّ مصرف أبوظبي الإسلامي في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وستستخدم شركة مصنع الإمارات الوطني للصناعات البلاستيكية التسهيلات التمويلية الممنوحة في إنشاء مرافق إنتاجية وتصنيعية في مدينة أبوظبي الصناعية (إيكاد 1)، وشراء معدات وتجهيزات جديدة، وإعادة تمويل جزء من الديون التقليدية الحالية للشركة. وستسهم التسهيلات الممتدة لخمسة أعوام، والمقسَّمة إلى فئتين بالدرهم الإماراتي والدولار الأميركي، في تمديد مواعيد استحقاق مُجْمَل ديون الشركة كما ستسهم أيضاً في تقليص التكلفة الكليَّة لتمويل عملياتها.

وقام مصرف أبوظبي الإسلامي بدور المنسِّق الرئيسي لصفقة التمويل التي لاقت إقبالاً واسعاً من المؤسسات المصرفية، حيث زاد الاكتتاب عن قيمة التسهيلات التمويلية المطلوبة بنسبة 30 بالمئة، الأمر الذي يؤكد الملاءة المالية لشركة مصنع الإمارات الوطني للصناعات البلاستيكية. وأما المصارف التي شاركت في تقديم تسهيلات التمويل المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية فهي: مصرف الهلال، بنك الخليج التجاري (الخليجي)، مصرف عجمان، بنك الخليج الأول، مبادلة جي.إي. كابيتال، حيث يمثل الاكتتاب المذكور أول استثمار لمبادلة جي.إي. كابيتال في مجال صفقات التمويل الإسلامية.

وقد لعب بنك قطر الأول للاستثمار، المساهم الأكبر في شركة مصنع الإمارات الوطني للصناعات البلاستيكية دوراً محورياً في إتمام صفقة التسهيلات التمويلية والتي ستمنح الشركة القدرة على تحقيق أهدافها الاستراتيجية وستمكّنها من مواكبة الطلب المتزايد على الحلول البلاستيكية إقليمياً ودولياً وستسلط الضوء على قطاع الصناعة المتنامي في دولة الإمارات. وستُستخدم هذه التسهيلات المصرفية في توسيع عملياتها وقدراتها التصنيعية والإنتاجية وتوطيد مكانتها في دولة الإمارات والمنطقة.

وقال السيد نزار رجوب الرئيس التنفيذي لشركة مصنع الإمارات الوطني للصناعات البلاستيكية: “نتوجه بالشكر لبنك قطر الأول للاستثمار على توفير الدعم اللازم وتقديم خبراته ورؤيته المعمَّقة وجهوده المحورية في إتمام هذه الصفقة التمويلية المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. ستمكننا هذه التسهيلات من تحقيق خطتنا الاستراتيجية بتوسيع عملياتنا وقدراتنا التصنيعية في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي لنلبي الطلب المتزايد على منتجاتنا. هذها بدوره سيؤدي الي زيادة كبيرة في حجم مبيعاتنا وسيعزز من مكانتنا الرائدة في هذا المجال “.