بنك قطر الأول للاستثمار يختتم حملة “بركات شهر رمضان” Banner

بنك قطر الأول للاستثمار يختتم حملة “بركات شهر رمضان”

بنك قطر الأول للاستثمار يختتم حملة “بركات شهر رمضان”

اختتم بنك قطر الأول للاستثمار حملة “بركات شهر رمضان” يوم الإثنين، حيث قام وفد من موظفي البنك برئاسة السيد مايك دو جرافينريد الرئيس التنفيذي، بزيارة قسم الأطفال في مؤسسة حمد الطبية وقدموا الهدايا للأطفال المرضى بمناسبة عيد الفطر المبارك المرتقب.

وبهذه المناسبة، قال السيد دو جرافينريد: “يعتبر عيد الفطر تتويجاً لشهر رمضان المبارك، شهر الخير والعطاء الذي ألهمنا مشاركة بركات هذه المناسبة السعيدة مع الأطفال المرضى في مؤسسة حمد الطبية بهدف زرع الابتسامة على وجوههم. يعمد بنك قطر الأول للاستثمار على تشجيع موظفيه على مساعدة أفراد المجتمع ومنحهم أفضل ما لديهم خصوصاً خلال شهر رمضان المبارك. وتأتي زيارتنا اليوم اختتاماً لحملة البنك “بركات شهر رمضان” والتي تهدف إلى إحداث التغيير على صعيد المجتمع من خلال أعمالنا ونوايانا الحسنة”.

وفي السياق ذاته، قال السيد عبدالله الخلف مدير إدارة العلاقات العامة بمؤسسة حمد الطبية: “يستحوذ عيد الفطر على مكانة خاصة وسعيدة في نفوس الجميع وخاصة الأطفال، ولا بدّ لنا من تقديم شكرنا وامتناننا لبنك قطر الأول للاستثمار الذي زاد من خصوصية هذه المناسبة لدى الأطفال. وتعتبر مبادرة بنك قطر الأول للاستثمار تجاه الأطفال المرضى، دليلاً واضحاً على التزامه تجاه أفراد المجتمع”.

من جهة أخرى، أقام بنك قطر الأول للاستثمار في اختتام حملة “بركات شهر رمضان” حفل إفطار في فندق لا سيجال حضره موظفو البنك وأفراد عائلاتهم، أصدقاء البنك وشركاؤه في العمل وممثلون عن الوسائل الإعلامية. وقد أتيحت الفرصة أمام الموظفين من جنسيات وثقافات وعادات مختلفة، اختبار معنى هذا الشهر الفضيل والتواصل مع بعضهم البعض في جو من الإلفة بعيداً عن أجواء العمل. كما كانت مناسبة شكر فيها بنك قطر الأول للاستثمار العديد من أفراد المجتمع القطري الذين يساهمون في إعلاء شأن المجتمع المحلي.

وختم السيد مايك دو جرافينريد الرئيس التنفيذي لبنك قطر الأول للاستثمار قائلاً: “يتّسم شهر رمضان المبارك بروح التكافل والأخوة، حيث نجتمع خلاله كعائلة واحدة لنتمتع ونتبارك بروح وسمات هذا الشهر الفضيل. إن الإفطار السنوي الذي ينظمه بنك قطر الأول للاستثمار كجزء من حملة “بركات شهر رمضان”، يجمع تحت سقف واحد موظفي البنك الذين ينتمون إلى ثقافات متعددة ويكرّس روح عمل الفريق الواحد”.