سعر الافتتاح: 1.874 | الأعلى: 1.92 | الأدنى: 1.862 | سعر الإغلاق: 1.873 | الحجم: 9,755,731  % 1.442  :QFBQ
قرع جرس تداول أسهم بنك قطر الاول في بورصة قطر Banner

قرع جرس تداول أسهم بنك قطر الاول في بورصة قطر

أطلقت مراسم ادراج وتداول اسهم بنك قطر الأول (“الأول”)، البنك المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية الرائدة في قطر والذي يقدم حلولاً مالية مبتكرة وفرصاً إستثمارية من خلال تواجد محلي واقليمي وعالمي، في بورصة قطر يوم ٢٧ ابريل ٢٠١٦.

وانضم اعضاء الفريقين الاداريين لبنك قطر الاول وبورصة قطر الى مراسم قرع جرس تداول أسهم البنك في مقر البورصة، وذلك بحضور السيد راشد المنصوري، الرئيس التنفيذي لشركة قطر للأوراق المالية، والسيد يوسف آلجيدة، الرئيس التنفيذي لمركز قطر للمال، ورئيس مجلس ادارة بنك قطر الاول السيد عبد الله بن فهد بن غراب المري، والرئيس التنفيذي للبنك السيد زياد مكاوي فضلا عن أعضاء مجلس إدارة البنك وعدد من كبار المسؤولين في قطاع المال والأعمال.

وبهذه المناسبة، قال السيد عبد الله بن فهد بن غراب المري، رئيس مجلس إدارة بنك قطر الاول:

” لطالما حظيت عملية ادراج بنك قطر الاول في بورصة قطر بأولويتنا القصوى، ونحن فخورون بوفائنا بهذا الوعد تجاه مساهمينا الذي دعمونا طوال هذه السنوات وتجاه السوق القطري بشكل عام. لا شك ان هذه الخطوة تشكل فرصة لتوسيع قاعدة مساهمينا، وجذب المستثمرين الجدد للانضمام الى مسيرتنا في المرحلة المقبلة”.

وأضاف: “ان هذا الإنجاز الكبير – كأول ادراج في سوق الأسهم القطرية لمؤسسة من القطاع الخاص منذ 6 سنوات والاول من نوعه لمؤسسة تابعة لمركز قطر للمال- سيمكننا من مواصلة استكشاف وتقييم الفرص الجديدة التي تساهم بشكل إيجابي في تعزيز قيمة حقوق مساهمينا”.

واختتم:” بهذه المناسبة أود التوجه بالشكر إلى كل قيادات هيئة مركز قطر للمال و بورصة قطر ومختلف الهيئات التنظيمية التي سهلت عملية إدراج بنك قطر الاول ،كما لا يفوتني التنويه بمجهود كافة الفرق العاملة في هذه الهيئات التي جعلت من عملية إدراج “الاول” واقعا ملموسا. نحن على يقين أن الفترة القادمة ستكون فترة تعاون مثمر لما فيه خير جميع الأطراف وتعزيز مكانة قطر كمركز مالي رائد على المستوى المحلي والاقليمي”.

بدوره، قال الرئيس التنفيذي لبنك قطر الاول، السيد زياد مكاوي :

“إن إدراج “الاول” يقدم لنا فرصة للانضمام إلى بقية المجتمع المصرفي في السوق المالية القطرية، أمر من شأنه ان يوسع من دائرة حضورنا ويمكننا من الاستفادة من شرائح جديدة على مستوى قاعدة العملاء، بالإضافة الى تعزيز نشاطاتنا وصولا للوفاء بخطط اعمالنا المرتقبة”.

وأضاف: “إن تحول بنك قطر الاول من مؤسسة تركز على الاستثمار الى مؤسسة تفتح ابوابها للمستثمرين خطة نواصل العمل على اساسها خصوصا عبر خطوط أعمالنا الرئيسية: الخدمات المصرفية للشركات والمؤسسات، انشطة الأعمال المصرفية الخاصة و ادارة الثروات الخاصة، انشطة الخزينة والاستثمارات، وكذلك نشاط الاستثمارات المباشرة والتي تركز بشكل خاص على استثمارات الملكية الخاصة والقطاع العقاري”.

وختم قائلا : “نحن الان في مرحلة متقدمة وجديدة في البناء والنمو، والمصداقية التي اثبتناها من خلال عملية الادراج ستدعمنا في هذا الجهد.”