سعر الافتتاح: 1.874 | الأعلى: 1.92 | الأدنى: 1.862 | سعر الإغلاق: 1.873 | الحجم: 9,755,731  % 1.442  :QFBQ
أفضل بنك في قطاع الخدمات المصرفية الخاصّة – جوائز EMEA للقطاع المالي Banner

أفضل بنك في قطاع الخدمات المصرفية الخاصّة – جوائز EMEA للقطاع المالي

يسُر بنك قطر الأول ذ.م.م (شركة عامة)، البنك المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية الرائد في قطر والمُدرج في بورصة قطر، أن يعلن عن فوزه بلقب وجائزة “أفضل بنك خاص في قطر” لعام 2016 من قبل “إي إم إي أيه فاينانس”، المجلة المالية الرائدة في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا. وقام السيد نزار الاحمدي، رئيس قطاع الخدمات المصرفية الخاصة وإدارة الثروات، باستلام الجائزة المستحقة خلال حفل “جوائز الشرق الأوسط المصرفية 2016” الذي أقامته مجلة “إي إم إي أيه فاينانس” في فندق كونراد دبي.

وبهذه المناسبة، قال السيد/ الاحمدي:
“يأتي فوزنا بجائزة “أفضل بنك خاص في قطر” كشهادة على تطور خدماتنا المصرفية الخاصة المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، حيث نقوم من خلالها بتركيز اهتمامنا على تلبية متطلبات عملائنا وتقديم كل ما هو مميز في جميع ما نقوم به من أعمال. وبفضل إطلاق المنصة الرائدة ذات الهيكلية المفتوحة بمساعدة أبرز شركائنا الدوليين، فقد زاد حرصنا على تعزيز عروضنا المصرفية الخاصة في قطر والمنطقة.”

تحتفي جوائز الشرق الأوسط المصرفية بانجازات المؤسسات المصرفية التي أثبتت التزامها بأعلى معايير الخدمات، وطورت منتجات مبتكرة، وحققت التميز العام في هذا القطاع. إن الفائزين هذا العام يمثلون الاقتصادات والبلدان التي يخدمونها من أوجه عديدة، وقد أثبتوا جاهزيتهم لمواجهة التحديات واغتنام الفرص التي تلوح أمامهم.

تمثل الجائزة المرموقة أحدث ما أحرزه بنك قطر الأول من الجوائز في عام 2016، بما في ذلك:
– جائزة “بنك العام في قطر” وجائزة “أفضل بنك خاص في قطر” من قبل ”جوائز ذا أسيت تريبل آى للتمويل الإسلامي“،
– وجائزة “أفضل مؤسسة مالية إسلامية صاعدة وواعدة للعام 2016” في الحفل السنوي التاسع لتوزيع جوائز مجلة “غلوبال فاينانس”،
– ولقب “أفضل منصة استثمار بديل متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية لعام 2016” من قبل مجلة “الثروة والمال”،
– ولقب “أفضل بنك تجاري متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية” في قطر، لتميزه في خدمة العملاء وابتكار المنتجات، خلال حفل توزيع جوائز الأعمال والتمويل الإسلامي الحادي عشر.

كما تحتفي الجوائز المرموقة بالإنجازات المشهودة التي حققها البنك خلال عام 2016، مثل الإدراج الناجح في بورصة قطر في شهر أبريل، وطرح المنصة الرائدة ذات الهيكلية المفتوحة الفريدة من نوعها والتي أتاحت لبنك قطر الأول اختيار مقاربة مصرفية تركز على العميل أولاً، بحيث يتم تقديم استشارات استثمارية مصممة خصيصاً لتلبية الأهداف المالية للعملاء مع تقدير المخاطر المحيطة بكل مشروع، وطرح المنتج الاستثماري “إجارة الطيران المهيكل”.
تعتبر مجلة “إي إم إي أيه فاينانس” من مطبوعات الصناعة العالمية التي تصدر مرة كل شهرين وتقدّم التقارير عن أهم الفعاليات والأحداث المالية التي يطلقها ويتأثر بها القطاع المالي الدولي النشط في أوروبا، والشرق الأوسط وأفريقيا.